ما هي الغدد الصماء

الغدد الصماء يُعتبر جهاز الغدد الصمّ (بالإنجليزية: Endocrine System) أحد أهمّ الأجهزة التي تتحكّم بوظائف الجسم المختلفة كال نمو ّ، والحركة، والتكاثر، بال إضافة لدوره بتنظيم عمليات الأيض. ويتكون جهاز الغدد الصمّ من مجموعة من الغدد الصّماء التي تُفرز عدداً من ال هرمونات ، حيث تنتقل هذه ال هرمون ات عبر الدّم لكافّة أنسجة الجسم، وتُفعّل الأنسجة المُستَهدفة كي تقوم بالوظيفة الخاصّةِ بها.[١] ومن أبرز هذه الغدد ما يأتي:

الغدّة الدرقيّة (بالإنجليزية: Thyroid gland):

 توجد الغدّة الدرقيّة في المنطقة الأمامية السفلية من الرقبة، ويتراوح طولها من 12-15مم، وتمتدّ من الفقرة العنقية الخامسة وحتّى الفقرة الصدرية الأولى، وتفُرز هرمون الثيروكسين (بالإنجليزية: (Thyroxine (T4) وهرمون ثلاثي يود الثيرونين (بالإنجليزية: (Triiodothyronine (T3)، إذ تُنظّم هذه الهرمون ات عمليّات الأيض، و النمو ّ، والتطوّر، بالإضافة إلى دورها في تعزيز دورة تخليق الجلوكوز (بالإنجليزية: Gluconeogenesis)، و زيادة إنتاج ال بروتين ات.[٢][٣]

 الغدد الجار درقيّة (بالإنجليزية: Parathyroid glands): وهي مجموعة غُدد توجد بالقرب من الجانب الخلفي للغدّة الدرقية وتُشبه حبّات الفول، وهي أربع غُدد تقوم بإفراز هرمون الغدّة الجار درقيّة الذي يحافظ على توازن نسب الكالسيوم في الجسم.[٤] الغدّة الصنوبرية (بالإنجليزية: Pineal gland): وهي عبارة عن غدّة صغيرة تقع في وسط الدم اغ، وتُفرز هرمون الميلاتونين (بالإنجليزية: Melatonin) الذي يعمل على ضبط إيقاع الساعة البيولوجية بالجسم، وهناك مجموعة من الأبحاث تُجرى لمعرفة الوظائف الأخرى التي تقوم بها هذه الغدّة، إذ تُبيّن بعض الدراسات تأثّر الصحّة النفسية للشخص بانخفاض إفراز هرمون الميلاتونين.[٥] 

البنكرياس (بالإنجليزية: Pancreas): وهو عضو يقع في الجزء العلوي الأيسر من البطن وتحديداً خلف المعدة ، ويُقسم إلى قسمين رئيسيّين تبعاً للغدد التي يحتويها، وهما:[٦] غُدد خارجيّة الإفراز: وتُشكّل هذه الغدد نحو 95% من البنكرياس، وتعمل على إفراز الإنزيمات الهاضمة للكربوهيدرات، والدهنيات، وال بروتينات . غُدد صماء: وتتمثّل هذه الغدد تحديداً بجُزُر لانغرهانس (بالإنجليزية: Islets of Langerhans)، حيث تعمل على إفراز هرمونيّ الإنسولين (بالإنجليزية: Insulin) والجلوكاجون (بالإنجليزية: Glucagon) اللّذين يتحكّمان بنسبة السكّر في الدّم. الغدّة النُخاميّة (بالإنجليزية: Pituitary gland): تقع الغدّة النُخاميّة في تجويف عظمي داخل الجُمجمة يُدعى السّرج التُركي (بالإنجليزية: Sella turcica)، وتُقسم إلى قسمين أحدهما أماميّ والآخر خلفيّ، حيث يتميّز كلُّ قسم بنوعية الهرمونات التي يفرزها، ومن أشهر الهرمونات التي تُفرزها الغدّة النُخاميّة الخلفيّة هرمون الأوكسايتوسين (بالإنجليزية: Oxytocin) وهرمون الفاسوبريسين (بالإنجليزية: Vasopressin)، أمّا بالنسبة للغدّة النُخاميّة الأماميّة فهي تُدعى الغُدّة الرئيسيّة وذلك لإفرازها مجموعة كبيرة من الهرمونات التي تتحكّم بوظيفة غُدَدٍ أُخرى.

[٧][٨][٩] الغدد التناسليّة (بالإنجليزية: Gonads): وتُمثّل الخصيتين عند الذُّكور، و المبايض عند الإناث، وتقوم بإفراز هرمون التستوستيرون (بالإنجليزية: Testosterone)، وهرمون الإستروجين (بالإنجليزية: Estrogen).

[٩] الغدّة الكظريّة (بالإنجليزية: Adrenal gland): وتُعرف أيضاً بالغدّة الفَوق كلويّة لأنها تقع فوق كلّ من الكلية اليُسرى واليُمنى، وتمتاز الغدّة الكظريّة بشكلها المُثلثيّ، وتُنظّم هرموناتها عمليات الأيض بالجسم، بالإضافة لمحافظتها على توازن نسبة الماء وال أمل اح في ال دم ّ، ومن أبرز هرموناتها هرمون الكورتيزول (بالإنجليزية: Cortisol) الذي يعمل على زيادة نسبة السكّر في الدّم.[١٠]


العو امل المؤثّرة في وظائف الغدد الصماء إنّ الغدد الصماء تعتمد في زيادة إفرازها أو إنقاصه على آلية التغذية الراجعة، أي كلّما ازداد إفرازُ هرمونٍ معيّنٍ بكميّاتٍ أكثر من حاجةِ الجسم تقومُ بعضُ الغدد بإرسال إشاراتٍ للغدّة المسؤولة عن إفراز هذا الهرمون لتقومَ بتقليل إفرازه حتى يصل إلى مستواه الطبيعيّ، إلّا أنّ هناك مجموعة من العوامل التي تؤثّر في إفراز الهرمونات أو إيصالها مما ينعكس بالتأثير سلباً في الوظائف المسؤولةِ عن تنشيطها، ومن أبرز الأسباب ما يأتي:

[٩][١١] العمر: بالرغم من عدم تأثّر الغدد الصّماء بالتقدّم في العمر عند معظم الناس، إلّا أنّ هناك عدد من التغييرات التي قد تحدث عند البعض كاختلاف كمية إفراز أوتحلّل الهرمونات، بالإضافة لاختلاف استجابة الأنسجة المستهدفة للهرمون. وجود ال أمراض : يتأثّر نشاط الغدد الصماء بال أمراض المزمنة تحديداً، إذ يُمكن أن يرتفع مستوى بعض الهرمونات نتيجةَ وجودِ خللٍ في عمليّة التحلّل التي تحدث في الكلى و الكبد بشكلٍ رئيسيّ. الإجهاد: يُفرز هرمون الكورتيزول بشكلٍ أكبر عند تعرّض الإنسان للإجهاد الذهنيّ أو البدنيّ، وفي حال عدم استجابة الغدّة الكظريّة لهذه الإجهادات يُمكن أن تكون حياة الإنسان في خطر.

أبرز الأمراض المرتبطة بالغدد الصماء تنتجُ معظم أمراض الغدد الصماء نتيجةَ ارتفاع مستوى الهرمونات أو نقصانه بالدّم عن المستوى الطبيعي، ممّا يُسبّب اضطراباً بوظائف الجسم المختلفة، ومن أبرز هذه الأمراض ما يأتي:[١٢][١٣] متلازمة كوشينغ (بالإنجليزية: Cushing syndrome): تحدث هذه المتلازمة نتيجة زيادة إفراز الجسم لهرمون الكورتيزول بسبب أمراضٍ في الغدة الكظرية أو وجود أورام في الغدة النخامية وغيرها، وقد تحدث نتيجةَ أخد الكورتيكوستيرويد (بالإنجليزية: Corticosteroid) عبر الفم أو الحقن لفتراتٍ طويل ة أو بجرعٍ عالية ممّا يؤدي إلى ارتفاع نسبة هرمون الكورتيزول بالدّم، وتختلفُ أعراض هذا ال مرض وفقاً لنسبة ارتفاع هرمون الكورتيزول، إذ يُمكن أن يعاني المريض من زيادة الوزن ، وظهور حب الشباب (بالإنجليزية: Acne)، كما قد تظهرُ بعض علامات تمدّد الجلد على البطن ب لون ٍ زهري ّ، بالإضافة إلى ظهور بروزٍ على ظهره وبين كتفيه تُشبه سنام الجاموس (بالإنجليزية: Buffalo hump)، ويُمكن أن يعاني ال مرض ى الذكور من انخفاض الشهوة ال جنس يّة، وانخفاض الخصوبة ، 

أمّا بالنسبة للإناث فقد يُعانين من زيادة وسماكة شعر الجسم والوجه، بالإضافة إلى عدم انتظام الدورة الشهريّة. مرض السكّري (بالإنجليزية: Diabetes mellitus): تؤدي الإصابة ب مرض السكري إلى ارتفاع مستوى سكّر الجلوكوز بالدّم، ويحدث ذلك نتيجةَ وجود خلل في إفراز هرمون الإنسولين من البنكرياس أو بسبب مقاومة الخلايا له، وبالرغم من وجود نوعين لهذا المرض يختلفان عن بعضهما بالأسباب إلّا أنّهما يشتركان بمجموعةٍ من الأعراض، وأبرزها: كثرة التبوّل. زيادة العطش. الجوع الشديد. الإجهاد. فقدان الوزن غير المُبرّر. عدم وضوح الرؤية. بُطء التئام الجروح.

المصدر:mawdoo3


إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر
افتحي Hayaa للمشاركة في المزيد من المواضيع النسائية
فتح

تحميل تطبيق Hayaa

لإدارة صحة فترة الدورة الشهرية ، شاركي في المواضيع الخاصة بالمرأة

Google play
App store

تم النسخ