الاضطراب الذهاني الوجيز: تعريفه وعلاجه

يعرف الاضطراب الذهان ي الوجيز Brief psychotic disorder، كما يشير اسمه، بأنه اﻹصابة قصيرة الأمد بأعراض ذهان ية تظهر بشكل مفاجئ، بحسب موقع WebMD.
وتس تمر هذه الأعراض ل مدة تقل عن شهر واحد. وغالبا ما يشفى المصاب تماما بعد ذلك.
وينقسم هذا الاضطراب إلى الأنواع الثلاثة التالية:
• اﻻضطراب الذهاني الوجيز الناجم عن التعرض لضغط واضح، ومن ذلك التعرض لص دم ة نفسية.
• الاضطراب الذهاني الوجيز غير الناجم عن سبب واضح.
• الاضطراب الذهاني الوجيز الذي يظهر لدى المرأة بعد الولادة .الاضطراب الذهاني الوجيز: تعريفه وعلاجهأما عن أعراض هذا الاضطراب، فتتضمن ما يلي:• الهلوسة، والتي تتضمن الهلوسة السمعية (سماع أصوات غير موجودة) والبصرية (رؤية أشياء غير موجودة) واللمسية (الإحساس بملمس شيء غير موجود).
• الوهم، وهو الإيمان بمعتقدات خاطئة ورفض التخلي عنها رغم وجود ما يبطلها.
• التفكير غير المنظم.
• الكلام غير المفهوم.
• القيام بسلوكات غريبة وارتداء ملابس غريبة.
• اضطراب الذاكرة.
• حدوث تغيرات في عادات النوم وتناول الطعام.
• حدوث تغيرات في مستويات الطاقة والوزن.
• عدم القدرة على اتخاذ القرارات.
وعلى الرغم من أن أسباب هذا الاضطراب لم تعرف لغاية الآن، إلا أن هناك نظرية تشير إلى أن هناك ع امل ا جينيا يزيد من احتمالية الإصابة به. فمن الجدير بال ذكر أنه يكون أكثر شيوعا بين من لديهم أفراد عائلة مصابون باضطراب مزاجي، من ذلك الاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب.
كما وتشير نظرية أخرى إلى احتمالية كونه ناجما عن ضعف في مهارات التحمل والتأقلم، ما يفضي إلى الهروب من المواقف المثيرة للضغوطات النفسية والخوف. ويذكر أن ذلك يولد ضعفا تجاه الإصابة بالاضطراب المذكور.
أما عن ال علاج ، فهو يتضمن ما يلي:
• العلاج الدوائي، والذي يتضمن مضادات الذهان، منها الكويتيابين، المعروف تجاريا بالسيروكويل؛ والأولانزابين، المعروف تجاريا بالزايبريكسا. كما وتستخدم المهدئات إن كان لدى الشخص مستويات عالية من القلق أو العصبية أو لديه اضطراب في النوم. ومن هذه اﻷدوية اللورازيبام، المعروف تجاريا بالأتيفان؛ والدايازيبام، المعروف تجاريا بالف اليوم .
• العلاج النفسي، والذي يساعد على التعرف على السبب وراء إصابة الشخص بهذا الاضطراب وتعليمه على أساليب للسيطرة على الأعراض.
• الإدخال إلى المستشفى، ففي بعض الحالات، قد يستلزم الأمر ذلك، وخصوصا إن كان المصاب خطرا على نفسه أو غيره.
وعلى الرغم من أن الشخص يشفى تماما خلال شهر من إصابته بهذا الاضطراب، إلا أن هناك حالات نادرة تتكرر فيها الإصابة لأكثر من مرة واحدة.

المصدر : alghad

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر
افتحي Hayaa للمشاركة في المزيد من المواضيع النسائية
فتح

تحميل تطبيق Hayaa

لإدارة صحة فترة الدورة الشهرية ، شاركي في المواضيع الخاصة بالمرأة

Google play
App store

تم النسخ