رئيس الاتحاد العالمى لجراحة السمنة الأساليب القديمة لم تصبح فعالة

قال الدكتور المينو راموس رئيس الاتحاد العالمي لجراحات ال سمنة المفرطة، والذي ق دم أساليب جديدة كثيرة ل علاج السمنة ، حيث أن جميع الأساليب القديمة يمكنها أن تكون ناجحة فقط على المدى القصير، ولكن على المدى البعيد لم تصبح فعالة للغاية، وذلك لأن الجسم يمكن ان يستعيد الوزن مرة أخرى.

وأشار إلى أن هناك العديد من جراحات السمنة والتي مازالت تحت طور الاختبار ومن بينها عمليات كليب المعدة ، وهي تعد من أحدث العمليات التي ظهرت مؤخرا، والتي تقوم على التدخلات بمنظار من الفم، وذلك لعمل كشكشة ال معدة ، وتقليص حجمها.

وأضاف راموس ، أنه يمكن إبلاغ ال مرض ى عند إجراء مثل هذه العمليات أنها مازالت في طور التجارب، ولا يجب إعطائه ال أمل بأن نتائجها مقاربة لما تحققه الجراحات العامة، والتي تجرى في الوقت الحالي، إلا أنها إلى الآن أثبت فاعلية كبيرة في محاربة السمنة المفرطة.

وتابع راموس من جانبه ان عمليات كشكشة المعدة يمكن ان تكون أفضل في نتائجها عندما تتدخل في وقت مبكر، وذلك لانها لا تحمل مضاعفات، والتي يمكن أن تتسبب بها جراحات السمنة العادية.

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر
افتحي Hayaa للمشاركة في المزيد من المواضيع النسائية
فتح

تحميل تطبيق Hayaa

لإدارة صحة فترة الدورة الشهرية ، شاركي في المواضيع الخاصة بالمرأة

Google play
App store

تم النسخ