إليكِ جميع الأسباب التي تدفعكِ إلى استعمال كريمات الترطيب حتى في الصيف

إليكِ جميع الأسباب التي تدفعكِ إلى استعمال كريمات الترطيب حتى في الصيف

بعدسة إيڤان رفيق لعدد يونيو 2017من ڤوغ العربية

بعد انقضاء فصل الشتاء وارتفاع درجات الحرارة في المنطقة، تصبح الحاجة ملحّة لإجراء بعض التغييرات في نمط حياتنا، حيث تشهد خزانة ملابس نا استبدال السترات والكنزات الصوفية ليحل محلها القمصان القطنية الأثيرية وال فساتين الصيفية. في حين نعمد في إطلالاتنا ال جمال ية إلى الانتقال من وضع ألوان أكثر قتامةً إلى وضع لمسات لون ية فاقعة تتناسب مع هذا الموسم، ولكن عن دم ا يتعلق الأمر بال عناية بالبشرة فإن هناك منتجٌ واحدٌ لا نزال في حاجةٍ إليه ضمن روتيننا ال تجميل ي خلال الصيف.

والترطيب في الشتاء خطوةٌ شائعة في إجراءات العناية بالبشرة عندما يكون الطقس بارداً وتميل البشرة إلى الجفاف بخلاف ما عليه الأمر في الصيف. وسواء كان الطقس رطباً أم لا، فإن الحرارة المرتفعة تحوِّل حتى أشدّ أنواع البشرة جفافاً إلى بشرة دهنية بسبب تدفق ال عرق من المسام. وتفيد الفكرة المغلوطة المرتبطة بكريم الترطيب إلى أنه لا يتوافق مع الحرارة المرتفعة على افتراض أنه يجعل البشرة زيتيةً أكثر. ولتصحيح تلك الفكرة، إليكِ فيما يلي جميع الأسباب التي تُلِّح عليكِ بعدم إهمال استعمال كريم الترطيب بعد انتهاء فصل الشتاء.

  1. أهم سبب على الإطلاق هو أن أشعة الشمس القاسيةتتسبب في جفاف بشرتكِ بسبب زوال الزيوت الطبيعية منها. وما نتيجة ذلك؟ زيادة إنتاج المواد الدهنية التي يمكن أن تجعل بشرتكِ الدهنية أسوأ مما هي عليه بالأساس. وبالنسبة لصاحبات البشرة الجافة، فإن أشعة الشمس تجعلها أكثر جفافاً.
  2. الاحتماءُ من الطقس الحار عبر البقاء دوماً في أماكن مكيَّفة الهواء يجعل بشرتكِ أكثر عرضةً للجفاف، فالهواء المجفَّف اصطناعياً يلعب دوراً كبيراً في تجفيف خلايا البشرة السطحية.
  3. نحن نخسر كميات كبيرة من السوائل خلال الصيف، ولذلك فإن الحفاظ على ترطيب بشرتنا أمرٌ يعادل في أهميته إعادة الترطيب لأجسامنا. ولكريمات ترطيب معينة القدرة على الحفاظ على الرطوبة التي نخسرها بفعل التعرُّق.
  4. الغطس عدة مراتٍ في أحواض السباحة الباردة الجذابة أمر يصعب تجنّبه في الصيف، ولهذا يجب أن نحمي بشرتنا من الكلور الموجود في المسابح، فهو كأشعة الشمس يجرِّد البشرة من زيوتها الطبيعية.
  5. يمكن أن تسبِّب أشعة الشمس القاسية أيضاً ظهورَ علامات مبكرة للشيخوخة، مثل الخطوط الدقيقة والتجاعيد. والطريقة الأكثر فعاليةً في السيطرة عليها تتمثّل في الترطيب، إذ يساعدك الحرص على ترطيب بشرتكِ بانتظام في الحفاظ عليها نضرةً ونابضةً بالحيوية.


إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر
افتحي Hayaa للمشاركة في المزيد من المواضيع النسائية
فتح

تحميل تطبيق Hayaa

لإدارة صحة فترة الدورة الشهرية ، شاركي في المواضيع الخاصة بالمرأة

Google play
App store

تم النسخ