حصان صغير بين ركّاب طائرة أميركية يثير جدلًا واسعًا بين المتابعين

حصان صغير بين ركّاب طائرة أميركية يثير جدلًا واسعًا بين المتابعين

ظهر حصان صغير في طابور ركاب يتنظرون الصعود إلى الطائرة، في مطار مدينة شيكاغو الأميركية، وفق ما أظهرت صور انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي.

و ذكر ت صحيفة "تايمز" البريطانية، الأربعاء، أن الحصان صعد بالفعل مع أصحابه على متن الطائرة، وظل معهم طوال الرحلة في قمرة الركاب.

ويخالف هذا الأمر ما اعتاد عليه المسافرون، الذين يجبرون على وضع الحيوانات في قسم الشحن الخاص بالطائرة.

وأظهرت لقطات فيديو الحصان الصغير (وهي أنثى يطلق عليه اسم فرس) داخل قمرة الركاب، في الطائرة التابعة لشركة "أميركان إيرلاينز"، التي كانت في رحلة داخلية من شيكاغو إلى نبراسكا.

وكانت أنثى الحصان أمام مقعد صاحبها في الدرجة الاقتصادية بالطائرة، لكن، لماذا حدث هذا الاستثناء؟

تقول السلطات الأميركية إن أنثى الحصان، واسمها "فليرتي"، تن طبق عليها شروط معينة تتيح إمكان سفرها في قمرة الركاب.

وتشير إلى أن هناك حيوانات يسمح لها بدخول قمرة الركاب، في محاولة لتهدئة أعصاب المسافرين المتوترة، مثل بعض أنواع القطط والكلاب والديك الرومي، أو "حيوانات الخ دم ة" التي تتلقى تدريبا على أداء مهام تساعد شخص ذي إعاقة، مثل حالة "فليرتي".

وتقول صاحبة "فليرتي"، أبريا هينسلي (33 عاما) إن الحيوان "تلقى تدريبات من أجل مساعدتي في أمور عدة من التنقل".

وترافقها "فليترتي" الموجودة معها منذ عامين، في أداء مهام يومية وتغلبها على إعاقتها.

قد يهمك أيضًا:

إليك أهم ال نصائح قبل السفر إلى روما الإيطالية

ر حلا ت من لندن إلى نيويورك في أقل من ساعة في المستقبل

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر
افتحي Hayaa للمشاركة في المزيد من المواضيع النسائية
فتح

تحميل تطبيق Hayaa

لإدارة صحة فترة الدورة الشهرية ، شاركي في المواضيع الخاصة بالمرأة

Google play
App store

تم النسخ