مارجوري ماثيو: " لهذه الأسباب تحب الشرقيات أكسسواراتي!"

مارجوري ماثيو:

قبل بضعة أشهر، قابلتُ في باريس مارجوري ماثيو، مبدعة ماركة Lollipops العالمية. ماركة تجارية معروفة بالنماذج الأوريجينال والبوهيمية الأنيقة والساحرة. من هي Marjorie Mathieu ؟ وكيف بنت أمبراطوريتها؟

بدأت مارجوري ماثيو بتصاميم أكسسوارات Lollipops سنة 1999 مع حقائب نسائيّة أحبّها الجميع. تقول مارجوري " انّ الإنسان يتأثر بمحيطه". فهي كانت تراقب والدتها عن دم ا كانت تعمل في ال رسم والخياطة، الأمر الذي جعلها تختار ب شغف تصميم الأكسسوار الذي هو بالنسبة إليها عالم فيه الكثير من الإبداع الذي لا حدود له.

Marjorie Mathieu

مارجوري ماثيو:

سألتها النهار:

مارجوري، أنت أنشأت Lollipops ، أخبرينا في بضع كلمات عن إنشاء هذه العلامة التجارية؟ كيف وصلت إلى هنا؟

العلامة التجارية أنشئت منذ ما يقرب العشرين سنة. ولدت من رغبة في تصميم أكسسوارات نسائية أنثوية وإبداعية بسعر في متناول اليد. قبل عشرين عامًا، كان هناك القليل من الخيارات للأكسسوارات، وبين Monoprix و Lancel ، لم يكن لدى النساء خيار آخر ....ومن هنا كان توقي لخلق طابع جديد للأكسسوارات يمثلني ويمثل هويتي بلمسة ساحرة.

كانت البداية مع حقائب نسائيّة وأكسسوارات للشعر عرضت في الدول العربية منها المملكة العربية اسعودية، وقطر بأسعار مدروسة، مفهوم الأكسسوار بالنسبة ل موضة الثياب هو تماماً كحبة الكرز على قالب ال حلوى . إفتتحت أول محل للحقائب النسائية في العام 2000 وبافتتاحي لهذا المحل ولدت لديّ رغبة في تصميم اكسسوارات أخرى كالعقود والأحذية فنفذتها وافتتحت م حلا ً آخر عام 2000 .

مارجوري ماثيو:


مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

كم عدد المتاجر لديك الآن؟

لدينا حوالي 80 متجر Lollipops في جميع أنحاء العالم. تنتشر العلامة التجارية منذ فترة طويل ة في حوض البحر المتوسط حيث تحب النساء إكسسواراتنا الم لون ة وال رائع ة! هنّ يحببن أن يلاحظها الجميع. لكننا موجودون أيضًا في الشرق الأوسط وآسيا وأميركا.

كيف تستوحين تصاميمك؟

أسافر وأطالع كثيراً ولا سيّما الصحف والمجلات الخاصة بالمرأة وعامة الشعب في كل بلد أقوم بزيارته، كذلك مجلات الديكور التي أوليها أهمية كبيرة، لأنّ أكسسواراتي تتميّز بزينة أراها قريبة من الديكور الذي هو موجود في كلّ مكان، حتى عندما نفتتح محلاً يكون للديكور الأولويّة، وهنا يكمن نجاح عملنا في المحال الصغيرة، إذ عندما تقوم زبونة بزيارتنا، ستشعر بانجذاب سحري، ما يدفعها إلى الشراء، فالديكور زهري اللون مليء بالأنوثة، أنا أعشق مزج الألوان، وهذا الوحي الأسطوري ما هو إلاّ نتيجة أسفاري العديدة.

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

صفي لنا أسلوبك....

" لدينا كلمات هي كناية عن مفاتيح تخص Lollipops، هناك الناحية الباريسية للأكسسوار، والناحية الأخرى التي تتميّز بروح النكتة والإثارة.

يجب أن نعرف كيف نشكل توازناً، كما علينا أن نحظى بالوقت لكي نستوحي، لا يهمني الجلوس وراء المكتب، أنا أعمل مع فريقي لأنه بحاجة إليّ بالنسبة لي البقاء 8 ساعات وراء المكتب هو فشل، لأننا لن نستوحي ونحن جالسون خلف مكاتبنا، والذين يستوحون تصاميمهم من خلال الانترنت لا يمكن أن يصلوا إلى الإبداع، فبالنسبة لي أنا أحب أن أراقب الناس في الشارع يمرّون أو يتنزهون، لهذا السبب أحب الخروج والسفر، إذ عندما أسافر الى مكان أجهله أستفيد من الاكتشافات وأستوحي منه شيئاً جديداً.

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

ما هي مشاريعك المستقبلية؟

أقوم بتطوير خط ال ملابس الجاهزة DRESS و TOP Lollipops الذي أطلقناه منذ سنوات قليلة. هذا هو الطفل الجديد لدى لوليبوبس! أتمنى أن أفتتح قريباً متاجر مخصصة لهذه المجموعة في الأرياف. فهي موجودة بالفعل في مرسيليا وبربينيان وفي زوايا غاليري لافاييت.

هل تخصصين مجموعات معيّنة للشرق الأوسط؟

كلاّ، لأنني بالأساس أبتكر مجموعتين، المجموعة المسلية للنهار والمجموعة المثيرة والمغرية لليل، تميل النساء في الشرق الأوسط الى الأكسسوارات المثيرة، أما في لندن مثلا فينجذبن الى الأشياء البسيطة.


مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

حدثينا قليلاً عن مجوهراتك؟

أنا أعتمد أصالة كلاسيكيّة من صنع الخيال، أحب كثيراً مزج المواد. هناك طلب كبير على الألبسة الجاهزة التي تصبح تجارياً أضخم من قطاع الأكسسوار، وقد أطلقت خط ألبسة جاهزة محصورة بال فساتين ، وكنّا نعلق الأكسسوارات عليها ولكن عدنا واستعملنا الأكسسوارات على حدة، ومنها أحجام صغيرة للحيوانات، كما صنعنا أشياء جميلة جداً على النسيج المطرّز.

كيف تصفين حياتك في باريس؟

أنا أتنزه كثيراً في شوارع باريس، وفي كثير من الأحيان وحدي لأنه كما قلت لك سابقاً أحب مراقبة الناس لأستوحي منها. ليس لديّ الكثير من الأصدقاء فالأصيلون قلائل، تماماً كما العائلة فإن الصداقة مهمة جداً، خصوصاً عندما نكون محاطين بالأصدقاء الشرفاء، في الصداقة يجب أن نعرف كيف نعيش، وأنا بطبعي أحب العائلة الكبيرة، أحب المجموعة من الأصدقاء، أنا أعشق الموسيقى وهناك من حولي يحبها ويهتمون بكل ما هو فن معاصر، لذا غالباً ما نكون معاً.

وسادة من Lollipops

مارجوري ماثيو:


مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

مارجوري ماثيو:

Fadia Saliby with Marjorie Mathieu

مارجوري ماثيو:




















































ماذا بعد الغزوة والاستقالة: نبيل بو منصف يقرأ المشهد

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر
افتحي Hayaa للمشاركة في المزيد من المواضيع النسائية
فتح

تحميل تطبيق Hayaa

لإدارة صحة فترة الدورة الشهرية ، شاركي في المواضيع الخاصة بالمرأة

Google play
App store

تم النسخ