أفضل طريقة تحويل المال بقصد السفر

أفضل طريقة تحويل المال بقصد السفر

أفضل طريقة تحويل المال بقصد السفر

غالباً ما تسمع قبل سفرك نصيحة : "من الأفضل تحويل العملة بعد الوصول إلى وجهتك، وتجنب تصريّف الأموال في المطار عن دم ا تصل إلى هناك، حيث تغيب المنافسة وتصبح مقيداً بأسعار كوات التحويل في المطار، بالتالي تكون أسعار الصرف هي الأسوأ"، حسناً.. ما هي أفضل طرق تحويل العملة قبل سفرك؟ هذا ما نحاول الإجابة عنه من خلال مقالنا.

المبادئ البسيطة لصرف العملات الأجنبية

في مقال سابق تحدثنا عن نصائح حول أفضل طريقة لتصريف الأموال خلال السفر، ومهما تخيلت بساطة صرف العملات عندما تزور بلداً آخر، حيث يتعين عليك القيام بالشراء والدفع بالعملة الم حلي ة هناك؛ فقد تكون أنت الطرف الخاسر وبهامش بسيط!

لأن سوق العملات يشبه سوق الأسهم وكل المع امل ات المالية التجارية، حيث تتغير قيمة عملة مقابل أخرى بين دقيقة ودقيقة، وهامش صرف العملات هو ما تهتم به البنوك وبائعو العملات وشركات الصرافة، وكل من يعمل بتجارة الأموال، وهذا الهامش هو ما يحقق الربح اليوم ي لهم من تبديل العملات، بحيث يبيعون بأكثر مما يشترون.

هذا الهامش والرسوم الإضافية على التصريف والتحويل من عملة إلى عملة، هو الشيء الأساسي الذي يجب أن تعرفه وتكون ملماً به، مهما بلغ ما تريد تحويله من أموال عند السفر، وإليك هذه القواعد والمبادئ البسيطة لكيفية صرف العملة:

  1. لا تحول العملة في المطارات ولا في الفنادق أو الأماكن السياحية: ففي أكشاك تحويل المال في المطار، بال إضافة إلى تلك الموجودة بالقرب من المناطق السياحية؛ تُفرض هوامش صرف أكبر ومزيد من الرسوم أيضاً، ومثلاً إذا غيرت الدرهم الإماراتي إلى الجنيه الإسترليني عندما هبطت في مطار هيثرو بلندن، ثم غيرت الجنيه المتبقي معك إلى دراهم قبل العودة إلى الإمارات، فأنت تخسر المال مرتين.
  2. قارن بين أسعار الصرف وشراء العملة عبر الإنترنت قبل سفرك: كما يمكنك استخدام تطبيقات تحويل العملات لتتعرف على أسعار صرف العملات المختلفة عبر جوّالك.
  3. أجهزة الصراف الآلي وبطاقات الائتمان تريحك خلال السفر، لكن تكاليفها إضافية: قد يكون سحب العملة الأجنبية من صراف آلي أفضل من تغير العملة في المطار، لكن عليك أن تفهم من البنك الذي تتعامل معه في وطنك والذي منحك بطاقة (ATM) المخصصة للسحب في الخارج أو غيرها من البطاقات الخاصة بالسفر؛ حول سياسته والرسوم الإضافية التي يفرضها هذا البنك بشأن المعاملات المالية الخارجية، وبالنسبة لبطاقة الائتمان والتي تفضلها على حمل الأموال الكاش، قد تفرض عليك رسوم معاملة أجنبية في كل مرة تقوم فيها بالدفع أو الشراء خلال سفرك، لذا عليك التأكد من حصولك على أفضل عروض بطاقات الائتمان المخصصة للسفر خارج بلدك الأم، كما يمكنك سحب أكبر قدر من الأموال كي تخفف الرسوم الإضافية عليك.

أفضل طريقة لصرف الأموال بداعي السفر

عادة ما يكون سعر الصرف في البنك المحلي الذي تتعامل معه أفضل من صرف العملات في المطار، كما يمكنك أن تدفع للبنك رسوماً إضافية لخيارات خدمتك أثناء السفر مثل إرسال العملة إليك أو إجراء المعاملة عبر الإنترنت، وتحقق دوماً من أسعار الصرف عبر الإنترنت، بهدف معرفة أي بنك أو اتحاد ائتماني يقدم أفضل سعر تحويل من بلدك إلى حيث أنت موجود، فبدلاً من القلق بشأن أسعار الصرف، يجب أن نركز على تقليل الرسوم التي ندفعها.

هناك خيارات لصرف العملة عندما تريد الأموال كاش، وقد يفضل الكثيرون شراء عملة أجنبية قبل السفر، فلا يشعرون بالقلق إزاء المعدلات غير العادلة والرسوم الباهظة لصرف العملة في أكشاك المطار ومن خلال بائعي العملات في البلد الذي يتوجهون إليه.

النصيحة التي استنتجناها مما قرأنا حول هذا الموضوع؛ أن أفضل طريقة لتغيير وتصريف الأموال إلى العملة المحلية، هي استخدام بطاقات الائتمان وأجهزة الصراف الآلي في البلد الذي تسافر إليه.

مع ذلك.. هناك ميزة مهمة لشراء العملة المحلية وتحويل أموالك مقدماً وقبل السفر، ألا وهي الالتزام بالميزانية التي حددتها للسفر، وسيكون مصرفك المحلي أفضل وأرخص مكان لتبادل العملة، وإن لم تحمل هذه النقود معك يمكنك استخدام الصراف الآلي التابع لهذا البنك بعد أن تصل إلى وجهتك، وستتمكن من سحب النقود بالعملة المحلية بأسعار صرف تنافسية ورسوم منخفضة بنسبة من (1٪ إلى 3٪)، كما تفرض بعض البنوك رسوم منخفضة على المعاملات الأجنبية، أو لا تفرض هذه الرسوم.

الآن بما أنك أمام احتمال ألا تستطيع استخدام بطاقة الائتمان لأسباب عديدة منها تعطل شبكة الصراف الآلي أو ظروف سياسية أو اقتصادية في البلد الذي تتوجه إليه، أو عدم معرفتك بأماكن تواجد الصراف الآلي بعد وصولك، فلا بد من التحويل إلى عملة محلية؛ قبل مغادرتك بلدك عبر البنوك أو شركات الصرافة بعد الحصول على أفضل سعر وبرسوم منخفضة.

إذا كانت رسوم صرف وتحويل العملة عالية، فمن الأفضل أن تحوّل أكبر قدر من المبلغ الذي تحمله، كما أن التحويل لعملتي الدولار الأمريكي واليورو الأوروبي من الخيارات الجيدة التي تعفيك من حمل الكثير من أموال الكاش إلى البلد الذي تتوجه إليه، وهنا يمكنك أن تحول بقدر حاجتك اليومية من الدولار أو اليورو للعملة المحلية، وانتبه لا تحول من أشخاص في الشارع، بل من شركات صرافة موثوقة أو عبر البنوك والمصارف.

يمكنك التفكير بالشيكات السياحية وبمجرد حصولك عليها، فأنت الشخص الوحيد الذي يمكنه تبادل تلك الشيكات بالعملة الأجنبية، لكن الجانب السلبي هو أنه ليس كل الشركات تتيح لك استخدامها لإجراء عمليات دفع أو شراء، لذا ربما يتعين عليك العثور على بنك بمجرد وصولك إلى وجهتك مما يتيح لك صرفها.

لديك أيضاً بطاقة سفر مسبقة الدفع، مثل تلك التي تقدمها ماستركارد (MasterCard)، إنها توفر بعض المزايا نفسها التي تقدمها الشيكات السياحية.

ت ذكر .. أن أسوأ أماكن صرف العملات هي أكشاك المطار والفنادق والمراكز السياحية، لأن أسعار التحويل لن تكون في صالحك على الأغلب.

خطط للمستقبل ووفر المال من خلال تتبع أسعار الصرف وال تسوق للحصول على أفضل صفقة قبل سفرك أو بعد أن تصل إلى وجهتك، لكن ليس في المطار واعتمد على فرع مصرفك في هذا البلد أو استخدم الصراف الآلي إذا كان مصرفك ضمن الشبكة أيضاً، لا تنسى أن يكون تطبيق البنك على جوالك لتعرف مكان أقرب صراف إليك.

أخيراً.. صرف العملات هو عملية بسيطة نسبياً بمجرد فهم الأساسيات، لكن ضع في اعتبارك أن أسعار العملات تتغير باس تمر ار، مثلاً لن تكون قيمة تصريف الدرهم الإماراتي إذا وصلت إلى بلد عربي مثل سوريا أو لبنان؛ بنفس قيمة الدرهم إذا وصلت إلى بلد أوروبي مثل فرنسا.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح.

أفضل طريقة تحويل المال بقصد السفر

غالباً ما تسمع قبل سفرك نصيحة: "من الأفضل تحويل العملة بعد الوصول إلى وجهتك، وتجنب تصريّف الأموال في المطار عندما تصل إلى هناك، حيث تغيب المنافسة وتصبح مقيداً بأسعار كوات التحويل في المطار، بالتالي تكون أسعار الصرف هي الأسوأ"، حسناً.. ما هي أفضل طرق تحويل العملة قبل سفرك؟ هذا ما نحاول الإجابة عنه من خلال مقالنا.

المبادئ البسيطة لصرف العملات الأجنبية

في مقال سابق تحدثنا عن نصائح حول أفضل طريقة لتصريف الأموال خلال السفر، ومهما تخيلت بساطة صرف العملات عندما تزور بلداً آخر، حيث يتعين عليك القيام بالشراء والدفع بالعملة المحلية هناك؛ فقد تكون أنت الطرف الخاسر وبهامش بسيط!

لأن سوق العملات يشبه سوق الأسهم وكل المعاملات المالية التجارية، حيث تتغير قيمة عملة مقابل أخرى بين دقيقة ودقيقة، وهامش صرف العملات هو ما تهتم به البنوك وبائعو العملات وشركات الصرافة، وكل من يعمل بتجارة الأموال، وهذا الهامش هو ما يحقق الربح اليومي لهم من تبديل العملات، بحيث يبيعون بأكثر مما يشترون.

هذا الهامش والرسوم الإضافية على التصريف والتحويل من عملة إلى عملة، هو الشيء الأساسي الذي يجب أن تعرفه وتكون ملماً به، مهما بلغ ما تريد تحويله من أموال عند السفر، وإليك هذه القواعد والمبادئ البسيطة لكيفية صرف العملة:

  1. لا تحول العملة في المطارات ولا في الفنادق أو الأماكن السياحية: ففي أكشاك تحويل المال في المطار، بالإضافة إلى تلك الموجودة بالقرب من المناطق السياحية؛ تُفرض هوامش صرف أكبر ومزيد من الرسوم أيضاً، ومثلاً إذا غيرت الدرهم الإماراتي إلى الجنيه الإسترليني عندما هبطت في مطار هيثرو بلندن، ثم غيرت الجنيه المتبقي معك إلى دراهم قبل العودة إلى الإمارات، فأنت تخسر المال مرتين.
  2. قارن بين أسعار الصرف وشراء العملة عبر الإنترنت قبل سفرك: كما يمكنك استخدام تطبيقات تحويل العملات لتتعرف على أسعار صرف العملات المختلفة عبر جوّالك.
  3. أجهزة الصراف الآلي وبطاقات الائتمان تريحك خلال السفر، لكن تكاليفها إضافية: قد يكون سحب العملة الأجنبية من صراف آلي أفضل من تغير العملة في المطار، لكن عليك أن تفهم من البنك الذي تتعامل معه في وطنك والذي منحك بطاقة (ATM) المخصصة للسحب في الخارج أو غيرها من البطاقات الخاصة بالسفر؛ حول سياسته والرسوم الإضافية التي يفرضها هذا البنك بشأن المعاملات المالية الخارجية، وبالنسبة لبطاقة الائتمان والتي تفضلها على حمل الأموال الكاش، قد تفرض عليك رسوم معاملة أجنبية في كل مرة تقوم فيها بالدفع أو الشراء خلال سفرك، لذا عليك التأكد من حصولك على أفضل عروض بطاقات الائتمان المخصصة للسفر خارج بلدك الأم، كما يمكنك سحب أكبر قدر من الأموال كي تخفف الرسوم الإضافية عليك.

أفضل طريقة لصرف الأموال بداعي السفر

عادة ما يكون سعر الصرف في البنك المحلي الذي تتعامل معه أفضل من صرف العملات في المطار، كما يمكنك أن تدفع للبنك رسوماً إضافية لخيارات خدمتك أثناء السفر مثل إرسال العملة إليك أو إجراء المعاملة عبر الإنترنت، وتحقق دوماً من أسعار الصرف عبر الإنترنت، بهدف معرفة أي بنك أو اتحاد ائتماني يقدم أفضل سعر تحويل من بلدك إلى حيث أنت موجود، فبدلاً من القلق بشأن أسعار الصرف، يجب أن نركز على تقليل الرسوم التي ندفعها.

هناك خيارات لصرف العملة عندما تريد الأموال كاش، وقد يفضل الكثيرون شراء عملة أجنبية قبل السفر، فلا يشعرون بالقلق إزاء المعدلات غير العادلة والرسوم الباهظة لصرف العملة في أكشاك المطار ومن خلال بائعي العملات في البلد الذي يتوجهون إليه.

النصيحة التي استنتجناها مما قرأنا حول هذا الموضوع؛ أن أفضل طريقة لتغيير وتصريف الأموال إلى العملة المحلية، هي استخدام بطاقات الائتمان وأجهزة الصراف الآلي في البلد الذي تسافر إليه.

مع ذلك.. هناك ميزة مهمة لشراء العملة المحلية وتحويل أموالك مقدماً وقبل السفر، ألا وهي الالتزام بالميزانية التي حددتها للسفر، وسيكون مصرفك المحلي أفضل وأرخص مكان لتبادل العملة، وإن لم تحمل هذه النقود معك يمكنك استخدام الصراف الآلي التابع لهذا البنك بعد أن تصل إلى وجهتك، وستتمكن من سحب النقود بالعملة المحلية بأسعار صرف تنافسية ورسوم منخفضة بنسبة من (1٪ إلى 3٪)، كما تفرض بعض البنوك رسوم منخفضة على المعاملات الأجنبية، أو لا تفرض هذه الرسوم.

الآن بما أنك أمام احتمال ألا تستطيع استخدام بطاقة الائتمان لأسباب عديدة منها تعطل شبكة الصراف الآلي أو ظروف سياسية أو اقتصادية في البلد الذي تتوجه إليه، أو عدم معرفتك بأماكن تواجد الصراف الآلي بعد وصولك، فلا بد من التحويل إلى عملة محلية؛ قبل مغادرتك بلدك عبر البنوك أو شركات الصرافة بعد الحصول على أفضل سعر وبرسوم منخفضة.

إذا كانت رسوم صرف وتحويل العملة عالية، فمن الأفضل أن تحوّل أكبر قدر من المبلغ الذي تحمله، كما أن التحويل لعملتي الدولار الأمريكي واليورو الأوروبي من الخيارات الجيدة التي تعفيك من حمل الكثير من أموال الكاش إلى البلد الذي تتوجه إليه، وهنا يمكنك أن تحول بقدر حاجتك اليومية من الدولار أو اليورو للعملة المحلية، وانتبه لا تحول من أشخاص في الشارع، بل من شركات صرافة موثوقة أو عبر البنوك والمصارف.

يمكنك التفكير بالشيكات السياحية وبمجرد حصولك عليها، فأنت الشخص الوحيد الذي يمكنه تبادل تلك الشيكات بالعملة الأجنبية، لكن الجانب السلبي هو أنه ليس كل الشركات تتيح لك استخدامها لإجراء عمليات دفع أو شراء، لذا ربما يتعين عليك العثور على بنك بمجرد وصولك إلى وجهتك مما يتيح لك صرفها.

لديك أيضاً بطاقة سفر مسبقة الدفع، مثل تلك التي تقدمها ماستركارد (MasterCard)، إنها توفر بعض المزايا نفسها التي تقدمها الشيكات السياحية.

تذكر.. أن أسوأ أماكن صرف العملات هي أكشاك المطار والفنادق والمراكز السياحية، لأن أسعار التحويل لن تكون في صالحك على الأغلب.

خطط للمستقبل ووفر المال من خلال تتبع أسعار الصرف والتسوق للحصول على أفضل صفقة قبل سفرك أو بعد أن تصل إلى وجهتك، لكن ليس في المطار واعتمد على فرع مصرفك في هذا البلد أو استخدم الصراف الآلي إذا كان مصرفك ضمن الشبكة أيضاً، لا تنسى أن يكون تطبيق البنك على جوالك لتعرف مكان أقرب صراف إليك.

أخيراً.. صرف العملات هو عملية بسيطة نسبياً بمجرد فهم الأساسيات، لكن ضع في اعتبارك أن أسعار العملات تتغير باستمرار، مثلاً لن تكون قيمة تصريف الدرهم الإماراتي إذا وصلت إلى بلد عربي مثل سوريا أو لبنان؛ بنفس قيمة الدرهم إذا وصلت إلى بلد أوروبي مثل فرنسا.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على سائح. ، انقر هنا

إكتشف محتوى اكثر

تعليقات

إكتشف محتوى اكثر
افتحي Hayaa للمشاركة في المزيد من المواضيع النسائية
فتح

تحميل تطبيق Hayaa

لإدارة صحة فترة الدورة الشهرية ، شاركي في المواضيع الخاصة بالمرأة

Google play
App store

تم النسخ